الخميس، تشرين الثاني 21، 2019

يوفنتوس يصل للمربع الذهبي على حساب موناكو

22 نيسان
, 2015
, 11:58م

نجح المدرب اليجري في قيادة فريقه يوفنتوس، للوصول للدور نصف النهائي لدوري ابطال اوروبا لكرة القدم، للمرة الأولى منذ عام 2003، بعد التعادل السلبي مع مضيفه موناكو الفرنسي، والذي كان قد تغلب عليه ذهاباً الاسبوع الماضي بهدف دون مقابل ليصبح للكرة الايطالية ممثل في قبل نهائي البطولة للمرة الأولى منذ عام 2010 عندما تأهل انتر ميلان وشق طريقه بعد ذلك نحو اللقب.

بعد ثواني من بداية اللقاء كاد جورجيو كيليني مدافع يوفنتوس ان يكلف فريقه كثيراً بعدما تعثر فجأة ليضطر لايقاف الكرة بيده قبل مهاجم موناكو ليتحصل على انذار في الدقيقة الأولى ويستكمل المباراة مضغوطاً عصبياً حتى لا يحصل على بطاقة اخرى ويستكمل فريقه المباراة منقوصاً.

وبعد ربع ساعة يتصدر اندريا بارزالي مدافع اليوفي المشهد بعدما اخرج كرة عرضية خطيرة مرت من الحارس بوفون قبل ان تصل إلى لاعبي موناكو في منطقة الجزاء بعد تمركز سيء من قبل لاعبي يوفنتوس وفشلهم في نصب مصيدة التسلل ليبدأ لاعبو موناكو في الاقتراب أكثر من منطقة جزاء اليوفي.

استمرت الامور كما هي عليه سيطرة نسبية لموناكو وانكماش دفاعي وتمريرات مقطوعة من قبل لاعبي يوفنتوس الواضح عليهم الارهاق دون خطورة حقيقية على مرمى الفريقين حتى اطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول السلبي لعباً ونتيجة.

مع بداية الشوط الثاني اجرى المدرب البرتغالي جارديم تبديله الأول فدفع بالمهاجم بيرباتوف بدلاً من القائد تولالان في تبديل هجومي واضح لاستغلال سيطرة فريقه على الكرة معظم الفترات دون خطورة حقيقية على مرمى بوفون في معظم الأوقات.

مع بداية الشوط الثاني وبعد مرور خمسة دقائق كاد موناكو ان يسجل هدفه الأول بعدما أخطأ العملاق بوفون في التنسيق مع الدفاع في احد الضربات الثابته ولكن الكرة مرت بسلام ليخرجها ايفرا من منطقة الجزاء ليبدأ موراتا هجمة مرتدة سريعة ولكنه يتعرض للاعاقة من قبل مدافعي موناكو.

وبعد دقائق من التمريرات المقطوعة والارهاق الواضح وتحديداً في الدقيقة 68 يتدخل المدرب الايطالي اليجري ويدفع باولى اوراقه فيخرج الاسباني موراتا ويدفع بمواطنه يورنتي في محاولة لتنشيط الجانب الهجومي وتخفيف الضغط عن دفاع الفريق.

في الدقيقة 76 يجري موناكو ثاني تبديلاته باشتراك جيرمان بدلاً من مارتيال ليرد بعدها بدقيقة اليجري مدرب اليوفي فيدفع بلاعب الوسط بيريرا بدلاً من فيدال المرهق والذي كان مرشحاً للغياب عن المباراة بسبب التهاب اللوزتين قبل ان تتحسن حالته بالأمس.

تحسن اداء يوفنتوس نسبياً بعد التبديل مع انتقال ماركيزيو إلى الجانب الايسر بدلاً من فيدال وترك موقعه في الجانب الأيمن للبديل بيريرا فقل الضغط نسبياً على دفاعات الفريق وانحصر اللعب في وسط الملعب وظلت الخطورة غائبة، ليطلق بعد ذلك الحكم صافرته معلناً نهاية المباراة بالتعادل السلبي وتأهل يوفنتوس للدور نصف النهائي.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(4958)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(24)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}