الإثنين، آب 13، 2018

وضع جهاز تتبع في سيارة حبيبته السابقة.. ما اكتشفه صادم!

9 آب
, 2018
, 10:24ص
وضع جهاز تتبع في سيارة حبيبته السابقة.. ما اكتشفه صادم!

أُدين شاب من مانشستر في قضية تتعلّق بمطاردة حبيبته السابقة والاعتداء عليها وذلك بعدما اكتشف سراً غريباً عنها.

وقد اكتشف الشاب ديفيد جونز أمراً صادماً عن حبيبته السابقة ستايسي باكلي بعدما زرع جهاز تتبع في صندوق سيارتها، وذلك لإثر شكوك راودته تشير الى أنها تعيش علاقة حب جديدة.

وفي تفاصيل الحادثة، ففي ذات يوم أخبرت الشابة ديفيد بأنها في طريقها الى التسوّق، إلا أن الأخير قرّر أن يتبعها لأنه لاحظ أنها تتجه الى مكان آخر. ولكن الصدمة كانت عندما رآها بوضع حميم مع صديقة شقيقتها السابقة التي تدعى لورا فلين.

واللافت أن باكلي لم تعلم بجهاز التتبع الموجود في سيارتها، إلا بعدما أرسل لها جونز صورة عن التعقب وقال لها: “سأجدك أينما كنت!”.

وقد اعترف الشاب البالغ من العمر 37عاماً، أيضاً أمام المحكمة بأنه كان يتجسس على باكلي مستخدماً تطبيق IMO. كما لفتت باكلي الى أنها كانت على علاقة مع لورا فلين.

إشارة الى أن باكلي تعرّضت خلال شهر كانون الأول لهجوم عنيف من قبل جونز خلال مواجهة في منزلها حيث أمسك بعنقها ورماها على الباب، بحسب تقارير المحكمة.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(444208)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(25)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}