الإثنين، تشرين الأول 21، 2019

وزير السياحة اطلع على سير الاجراءات لتسهيل أمور السياح والمسافرين

4 حزيران
, 2019
, 2:46م
وزير السياحة اطلع على سير الاجراءات لتسهيل أمور السياح والمسافرين

داوم وزير السياحة اواديس كيدانيان في مطار رفيق الحريري الدولي في اول يوم من عيد الفطر، حيث تفاجأ السياح والمسافرون بوجوده للاطلاع ميدانيا على حسن سير الاجراءات المتخذة لتسهيل معاملاتهم وامورهم، بعد افتتاح عدد اضافي من الكونتوارات لتخفيف الازدحام في المطار.

وصودف وجود الوزير كيدانيان مع هبوط طائرة قادمة من مصر واخرى من الدوحة، حيث تواجد بين الركاب مع المسؤولين في المطار، وقد لوحظ ان الاعمال الجديدة قد سهلت حركة خروج المسافرين، وقد عمد الوزير كيدانيان الى عملية توقيت لاحد المسافرين اللبنانيين الذي كان يقف امام احد الكونتوارات بين المسافرين والمدة التي يقضيها لختم جواز سفره، فتبين له السرعة في انجاز هذا العمل كما للسائح العربي والاجنبي فابدى ارتياحه خصوصا ان بعض المسافرين رحب بالسرعة في ذلك.

وصرح كيدانيان للصحافيين الذين تابعوا الجولة معه فقال: “اولا احب ان اعيد جميع اللبنانيين والمسلمين بصورة خاصة بعيد الفطر السعيد، واقول انه مثلما وعدنا اننا سنتواجد في المطار ابتداء من هذا العيد وكل موسم الصيف وفينا وسأكون اكثر وقت ممكن في المطار لاكثر من سبب:
– التجهيزات واعادة التوزيع في المطار مما سيؤدي الى تخفيف الضغط، خصوصا بعد ان تم افتتاح القسم الاول من اعمال التوسعة في المطار.
– توقعنا وصول عدد كبير من السياح والمغتربين اللبنانيين خلال الاعياد وفصل الصيف ويمكن وجودي مع العناصر الامنية التي تقوم بواجباتها على اكمل وجه يساعد على اضافة اعطاء عامل الثقة لهؤلاء كي اتمكن من تعداد السياح الذين يتوافدون الى لبنان، لاننا تحدينا في وزارة السياحة انفسنا وقلنا ان هذه السنة ستكون الافضل بغض النظر عن الحادث المأساوي الذي حصل ليلة البارحة في طرابلس”.

وقال: “نحن فتحنا صفحة الاعياد وموسم الصيف بهذه الانطلاقة، كي نقول شكرا ونقول اهلا وسهلا، وانا شخصيا اليوم بخدمة السائح والمواطن والمسؤولين في المطار في هذه الفترة من اجل السياحة”.

وأكد كيدانيان “ان الشرطة السياحية موجودة في المطار وخارجه لتلقي الشكاوى وضبط اي مخالفة، المطار اليوم بحلة جديدة بعد زيادة عدد الكونتوارات وهذا سيسهل الامور”، مضيفا: “لن اكون في المطار فقط بل سأكون في المطاعم والفنادق لنسهر على راحة وسلامة الجميع، خصوصا ان الحجوزات ممتازة في الاعياد وشهري تموز واب المقبلين حيث نأمل ان يتوزع هذا الاكتظاظ السياحي الى خارج بيروت ومطاعمها الى كل لبنان من اجل الانتعاش الاقتصادي في مختلف المناطق”. 

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(526872)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(31)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}