الخميس، تشرين الثاني 30، 2017

منتجة أميركية تعرض نفسها للإيجار بصفة أم مؤقتة

1 تشرين الثاني
, 2015
, 7:10م
منتجة أميركية تعرض نفسها للإيجار بصفة أم مؤقتة

قررت المنتجة المسرحية الأميركية نينا كينيللي الدخول في تجربة فريدة وشجاعة، وعرضت نفسها للإيجار بصفة أم مؤقتة، ولأجل ذلك فتحت صفحة تحت عنوان “الحاجة إلى أم” في الشبكة الالكترونية.

وتملك نينا خبرة طويلة في تربية الأطفال (30 سنة)، ولكنها هنا لا تعرض نفسها كمربية أطفال أو ربة بيت، بل كأم فقط. وتقول “سأستمع بانتباه إلى ما يقوله أولادكم وأعطيهم التعليمات اللازمة التي تساعدهم في أن يصبحوا أشخاصا يعيشون بكرامة”.

ووفقاً للصدر فمن المهام التي ستقوم بها “الأم المؤقتة” غسيل القمصان ومشاهدة الأفلام السينمائية مع الأطفال وتحضير أطباقهم المفضلة وشراء هدايا لهم في عيد الميلاد. كما تعد بمساعدتهم في واجباتهم المدرسية وتعليمهم الكاراتيه ولعب الكرة.

وتعهدت أيضاً بعدم انتقاد تسريحة الزبون وأصدقائه أو ما يعجبه من المأكولات، وأنها لا تنتظر أي هدايا اضافية ومكافأة منهم، مع أنها لم تحدد المبلغ الذي يجب تسديده لها مقابل عملها.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(110837)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(2)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}