الجمعة، كانون الأول 8، 2017

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 20/10/2015

20 تشرين الأول
, 2015
, 10:39م
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 20/10/2015

مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان”

اذا كانت للجلسة النيابية اليوم نتيجة في اعادة انتخاب هيئة مكتب المجلس واللجان مع تعديلات طفيفة فان للجلسة ايضا نتيجة أكبر وهي تحذير الرئيس نبيه بري من ان البنك الدولي سيشطب اسم لبنان من لائحة المساعدات إذا لم يتم تشريعها داعيا الى جلسة عامة في هذا الخصوص.

وفي السياق السياسي لا دعوة بعد لعقد جلسة لمجلس الوزراء بإنتظار الاجوبة الحاسمة حول تحديد المطامر. وفي المواقف السياسية برز موقف كتلة المستقبل الذي وصف كلام السيد حسن نصر الله بالموقف الاستعلائي مشددا على السلم الأهلي وعلى انتخاب رئيس للجمهورية.

ومن جهته تكتل التغيير والاصلاح أعلن انه مع تشريع الضرورة شرط ان تكون بنود البحث ضرورية مؤكدا على ان يكون المرشح الرئاسي قويا في بيئته.

وفي سياق سياسي آخر أيضا ارتياح لدى بعض الاوساط لموقف المطران الياس عودة الذي لا يعتبر الحرب الروسية في سوريا مقدسة.

وفي سوريا بلغ عدد القتلى في الشمال من جراء المعارك البرية والقصف الجوي نحو ثلاثمائة وسبعين قتيلا خلال ثلاثة اسابيع.

وترقب المحافل السياسية والدبلوماسية على اختلافها تحرك وزير الخارجية الاميركي نحو اجتماع يضمه ونظراءه الروسي والسعودي والتركي والاردني.

ويشمل تحرك جون كيري أيضا لجم التوتر القائم في الاراضي الفلسطينية المحتلة من جراء الاعتداءات الاسرائيلية.

وفي اليمن معارك في اطراف صنعاء ومأرب والجوف وغارات كثيفة للطيران الحربي للتحالف العربي.
==============================

مقدمة نشرة أخبار ال “ان بي ان”

لم تشكل جلسة المجلس النيابي حدثا اليوم، التجديد تم لهيئة المكتب واللجان من دون تعديلات جوهرية، لكن كلام الرئيس نبيه بري كان الحدث والحديث في البرلمان وكل لبنان. رئيس المجلس انطلق من إنذار البنك الدولي بإزالة لبنان عن لائحة المساعدات ليحث النواب على حضور الجلسة التشريعية، فلا يجوز أن يخسر البلد تلك المساعدات، ولا الرئيس بري سيسمح بوصول لبنان الى هذه الحال، ما يفرض على الكتل تحمل المسؤولية.

ترقب داخلي لما تحمله الأيام المقبلة من تقريب المسافات والمضي في نهج الحوار وبت ملف النفايات، رغم التباينات التي تؤخر عقد جلسة الحكومة.

كتلة المستقبل التي بررت للوزير نهاد المشنوق موقفه باعتباره يعبر عن ما سمته ضيق حال الشعب لم تتنازل عن الحوار ولا الحكومة تحت عنوان “لن نخضع” لما سمته الاستدراج. وعلى طريقته غرد النائب وليد جنبلاط مستغربا مرور السباق لرئاسة الجمهورية ببراميل النفايات بدل صناديق الاقتراع ما يدل على عدم اتضاح مصير خطة الوزير أكرم شهيب الذي حياه رئيس حزبه تاركا له شرح ملابسات الملف في حال وصلت الأمور إلى طريق مسدود.

حدود الاهتمام بالملفات الداخلية لا تتعدى حدود لبنان، المنطقة وعواصم العالم تترقب سوريا وترصد فلسطين. الجيش السوري يقترب من إعادة الحياة لطريق حلب دمشق على وقع تقدم سريع من جنوب الشهباء إلى أرياف إدلب وحماه واللاذقية. الروس ماضون في المعركة ورئيسهم فلاديمير بوتين أبلغ كبار الضباط في الجيش الروسي أن لا تراجع عن ضرب إرهاب يهدد الاستقرار في العالم واضعا الضربات الجوية في سوريا في خانة الإجراء الاحترازي.

التقدم الميداني العسكري السوري والموقف الروسي الثابت يتركون اثرا في السياسة الإقليمية إلى حد التراجع المحدود لدول عربية وتركيا عن مطلب رحيل الرئيس بشار الأسد فورا، فماذا ستحمل الاسابيع المقبلة في ظل تغيير مسار الميدان السوري.

في فلسطين لا نفع للإجراءات الإسرائيلية فالعمليات متواصلة ضد الاحتلال، وتخبط في تل أبيب حول خطط التقسيم أو العزل أو منع الفلسطينيين من فرض وجودهم وسبل حياتهم، ما يعني أن الانتفاضة الفلسطينية قائمة ضد إسرائيل.
===============================

مقدمة نشرة أخبار ال “ام تي في”

انها مهزلة المهازل فمجلس النواب الذي لم يجتمع لانتخاب رئيس للجمهورية رغم ان ثلاثين دعوة وجهت الى النواب حتى الان. هذا المجلس بالذات لبى اعضاؤه الدعوة لاعادة انتخاب انفسهم في مكتب المجلس والبرلمان.

والسؤال كيف يبرر النواب المقاطعون جلسات انتخاب الرئيس حضورهم اليوم وهل مسموح لهم ان يقاطعوا عندما يريدون وان يحضروا عندما يريدون؟ وهل يعتبرون بالتالي ان اعادة انتخاب انفسهم للجان ومكتب المجلس اهم من انتخاب رئيس للبلاد؟

توازيا، توسل الرئيس بري الى النواب حضور جلسة تشريعية سيدعو اليها حتى لا ينفذ البنك الدولي تهديده بازالة لبنان عن لائحة المساعدات العامة، وهنا ايضا الم يكن احرى بالرئيس بري ان يتوسل النواب ليحضورا جلسة انتخاب الرئيس غدا؟

علما ان فقدان الثقة بلبنان ليس ناتجا في الاساس والاصل من غياب الجلسات التشريعية بل من غياب رئيس للجمهورية يشكل ضمانة الاستقرار على كل الصعد، لا سيما على الصعيد الاقتصادي.

===============================
مقدمة نشرة أخبار “المنار”

فتحت ابواب البرلمان امام تجديد اللجان.. فتجدد المشهد دون عناء يذكر، فيما الذكر الذي يستحق المتابعة ذاك الذي صوب الآمال نحو امكانية العودة الى باحة التشريع.. توسل الرئيس نبيه بري السياسيين قبل ان يتوسلهم الوطن لتحقيق اختراق تحت عنوان الضرورة، فكانت اولى الاجابات من الرابية بصدى الحرص على المؤسسات.. “تشريع الضرورة ضرورة”، قال تكتل التغيير والاصلاح، وليكن البحث والاتفاق على مضمون التشريع.. اما مضمون الخطابات العنترية، فقد اعادت تدويرها الضرورات الواقعية، فتمسك المستقبل بنهج الحوار، وبحكومة تمام سلام..

نهج الانتفاضة لا يزال الامضى على طريق القدس.. قرابين جديدة قدمها الشباب الفلسطيني اليوم، وانجازات مستمرة طعنا ودهسا تؤرق المحتل.. فيما كل محاولات المحافل الدولية والاقليمية باتت مجيرة لانقاذ الحكومة الصهيونية من مأزقها الميداني وتبعاته السياسية والاقتصادية..
===============================

مقدمة نشرة أخبار ال “ال بي سي”

من ازمير في تركيا الى لافال وادمنتن في كندا حكاية الهجرة اللبنانية نقمة ونعمة ومأساة في آن واحد من طرابلس الى تركيا رحلة مجازفة لا يعرف من يصل حيا ومن يبتلعه البحر ومن بيروت الى كندا حكاية هجرة وكفاح توصل اللبناني في بعض مراحلها الى المجالس النيابية.

ففيما المآسي تتوالى من طرابلس الى ازمير تحمل اخبار اللبنانيين من كندا حكايات يعتز بها ايفا ناصيف من عين الدلب في شرق صيدا الى نائب عن مدينة لافال في كيبيك. زياد ابو لطيف من قيحا البقاعية الى نائب عن ادمنتن في البرتا وفيصل الخوري من شربيل عكار ومروان طبارة الى ولاية انتاريوا هكذا كندا المترامية الاطراف في اميركا الشمالية ينجح فيها مهاجرون لبنانيون ويصلون فيها الى البرلمان عبر صناديق الاقتراع فيما لبنانيون لم يحالفهم الحظ يعودون بالصناديق الى تراب الوطن بعدما ابتعلعتهم مياه البحر.

وبين الانتشار اللبناني وانتشال لبنانيين الداخل اللبناني يتخبط على وقع التعثر السياسي وفي خضم الروائح الكريهة المنبعثة من نحو 400 الف طن من النفايات التي تنتظر عناية الشتاء لتسبح فيها.
================================

مقدمة نشرة أخبار “الجديد”

لم يختلف ثلاثاء اللجان عن سائر أيام العطلة السياسية المزمنة فقد عادت اللجان إلى أعضائها ورؤسائها ومقرريها وانتخب ما هو ممدد وعاطل من العمل في أجواء من الود والألفة التي لا تشبه يوم التدافع الكبير في مشاعر لجنة الأشغال حينذاك توهم اللبنانيون بأن اللجنة قد تم مصرعها ولاقى أعضاؤها حتفهم شعبيا وأن بعضهم قد استدعاه القضاء لمساءلته عن المليارات المتطايرة في حفلة الاتهامات بالسرقة والفساد لكن شيئا من هذا القبيل لم يحدث ووصل النواب إلى ساحة النجمة باستعدادهم التام لإعادة إنتاج أنفسهم داخل اللجان والتصويت لمن رفعوا الصوت في وجههم ذات لجنة الصراخ اختفى بعدما تبين خلوه من المواد المتفجرة وأنه مجرد قنابل صوتية وعلت مكانه توسلات رئيس المجلس إلى النواب ومناشدته الحاضرين تشريع الضرورة قبل أن يرمى لبنان في مستوعب التصنيف ويحرم الأموال الممنوحة دوليا وبعد صلاة الاستسقاء النيابية لبري لم تمطر سماء الكتل ولم يأته “الهطول” إلا من صوب القوات التي أبدى نائب رئيسها جورج عدوان الاستعداد لتلبية النداء لكنه اشترط قانون الانتخاب كتشريع ضروري وصاحب أولوية أما تكتل التغيير والإصلاح فذهب نحو فلسفة تشريع الضرورة ورأى أن هذا الأمر يتعلق بكل القوانين ذات المصلحة العليا والمتصلة بتكوين السلطة ومنها قوانين مالية وقانون الانتخاب واستعادة الجنسية ومن هنا فقد رأى أن هذا التشريع يحتاج إلى بحث واعتراف ميثاقي ودستوري وديمقراطي وربط المسألة باتفاق حول مضمون التشريع قبل أن نتخذ موقفنا منه ووفقا لما جرت تلاوته بعد بيان التكتل فإن الأمر لا يحتاج إلى كل ذلك بل إلى حضور الجلسة التشريعية والتصويت على ما يريده التيار من قوانين من دون متاهات النائب ابراهيم كنعان وإذا كان كنعان قد تعمق كثيرا في تشريع الضرورة فإن الرئيس فؤاد السنيورة دخل من باب وخرج من باب ودعا اللبنانين الى انتظار قرار كتلة المستقبل وإذا بالكتلة تغرق في تشريع الرد على السيد حسن نصرالله وتعلن أن الكيل قد طفح من حزب الله وسلاح حزب الله هي دوامة في الدولة المفرغة لم تنتج إلا إعادة تدوير لذاتها توهم اللبنانيين بأنها على نقيض بعضها لكنها تتفق عليهم إذا ما وصلت الأمور الى مصالحها وها هي تعود إلى لجانها وغدا إلى حوارها بشقيه الفرعي بين حزب الله والمستقبل والمركزي بين الكتل بعدما جرت صيانة سريعة للحوارين أما موقعة نفاياتها فتتنقل من موقع إلى آخر تحت جناح السرية.
===============================

مقدمة نشرة أخبار “المستقبل”

“فوضى سياسية وفلتان شارع، خلانا ننازع”، هكذا صرخت المؤسسات السياحية في لبنان باسم أكثر من 100 ألف لبناني يعملون في هذا القطاع بعدما أقفلت الفنادق والشقق المفروشة بنسبة 50 في المئة، وأقفلت أكثر من 100 شركة لتأجير السيارات، وصرف ثلاثون ألف موظف وهاجر الآلاف.

هو موسم الهجرة إلى أي مكان، بحثا عن عمل أو علم، أو حتى هربا إلى البحر الذي يبتلع اللبنانيين المفلسين واليائسين، على وقع أزمة سياسية حادة لم تترك بيتا إلا ودخلته ولم تترك مؤسسة إلا وضربتها.

من هذا الوجع خرج بيان كتلة المستقبل الذي اكد امورا ثلاثة:

اولها: ان كلام الوزير نهاد المشنوق هو بمثابة جرس انذار للجميع، وهو يعبر بشكل واضح عن أن الكيل قد طفح من ممارسات حزب السلاح وتجاوزاته السياسية والامنية.

اما الامر الثاني فهو تأكيد الكتلة على تمسكها بنهج الحوار ومتابعته، وكذلك باستمرار دعمها حكومة الرئيس تمام سلام، معلنة بوضوح انها هي من تقرر الاستمرار في أي عمل أو وقفة، وفق ما تقتضيه المصلحة الوطنية ولا تخضع بذلك لردات الفعل او الاستدراج.

اما الامر الثالث فهو رفض الكلام الاستعلائي لامين عام حزب الله السيد حسن نصرالله بخصوص الحوار والمشاركة في الحكومة.
================================

مقدمة نشرة أخبار ال “او تي في”

في علم النفس، ثمة مرض يعرف بالانفصام… وفي علم السياسة، ثمة تكتيك يعرف بتوزيع الادوار… لكن، حتى الساعة، لا يمكن للخبراء النفسيين والسياسيين معرفة اي علم يجب اعتماده للقراءة في مواقف تيار المستقبل… فبين الحريري والسنيورة والمشنوق وريفي، يتهيأ للبعض ان التيار الواحد، رباعي الابعاد! ومن يراقب تصعيدهم الاخير وايحاءهم بأنه منسق حريريا، يظن ان الكتلة ستعلن انسحابها من الحوار واستقالتها من السلطة التي تهواها… قبل ان يأتي الكلام الرسمي، ليبرهن ان ما قيل ليس الا تصعيدا شعبويا، ويؤكد دعم الحكومة والاستمرار في الحوار… فلماذا قرروا البقاء؟ ربما لانه يصعب على المستقبل سماع كلمة “الله معكم” من سلطة ادرت عليهم المكاسب والارباح… وربما، لان قرار المستقبلين بقول “الله معكم”، ليس بيدهم، كغيرهم… فلا كلامهم ثابت، ولا وعودهم صادقة… وربما، لان الجو الاقليمي الراعي للحريريين يتجه الى الحوارات في المنطقة، ولن يضحي بحوار يضمن استقرار لبنان، في مقابل مجهول ما بعد الحكومة والحوار… تجاوز المستقبل اذا كلام المشنوق، وغسل بيان الثلاثاء تصعيد جمعة الجمعة… الا ان مسار الامور اللبنانية يبقى معلقا على خشبة المراوحة، في ظل تصعيد اقليمي متواصل، ان في الميدان السوري، وان في السياسة بين طهران والرياض، خصوصا في ظل اعلان علاء الدين بروجوردي اليوم ان السفير غضنفر ركن ابادي نقل حيا من حادث منى بسيارة اسعاف سعودية، وما يحمل هذا التصريح من معطيات واتهامات وتداعيات، ليبقى هذا الملف لغزا خطيرا، تماما كلغز احمد الاسير، الذي ينتظر محكمة لتفضحه!

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(106282)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(2)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}