الأحد، أيار 13، 2018

مقالات وتقارير

هيام القصيفي – الاخبار     بين انتخابات عام 2005 وعام 2018، تغير أداء التيار الوطني الحر، بعدما أصبح العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية. لكن التمثيل الشعبي تغير أيضاً ولم يعد «التيار» يحتكر الأصوات المسيحية. لا يمكن التيار الوطني الحر أن يذهب بعيداً في استثمار فوزه في الانتخابات النيابية، بكتلة قوية للعهد، من دون أن يعيد النظر في حساباته وأدائه ... تتمّة »