الأحد، آذار 29، 2020

مقالات وتقارير

سامي كليب ـ السفير قد يكتب التاريخ يوماً: أن الرئيس الأميركي باراك أوباما كان أحد أفضل الرؤساء الأميركيين في السياسة الخارجية. أوقف الغزوات الأميركية. تصالح مع طهران. طوى الصفحة مع كوبا. قاوم صقورا كثيرين أرادوا غزو سوريا وضرب إيران. آثر التفاهم مع روسيا والصين. واختتم عهده بمصارحة حلفائه في الخليج وتركيا وإسرائيل بأنهم اخطأوا. وهو رئيس يتمتع بذكاء استثنائي وثقافة ... تتمّة »