الثلاثاء، كانون الأول 5، 2017

متفرّقات

للوهلة الأولى، تبدو لنا مفارقة تاريخية محيرة ترجمتها رسمة تصور امرأة في القرن التاسع عشر تبدو وكأنها تحمل “هاتفا ذكيا”. رُصد المشهد الغريب في لوحة للرسام النمساوي، فيرديناند جورج والدمولر، تعود للعقد 1850، في متحف نيو بيناكوثيك بمدينة ميونخ، من قبل الضابط المتقاعد في غلاسكو، بيتر راسل. وتحمل الرسمة التي تعود إلى قرن من الزمان، تشابها ملحوظا مع المشهد المألوف ... تتمّة »