السبت، كانون الأول 9، 2017

ليلى عبد اللطيف: تقارب بين القوات وحزب الله ولقاء تاريخي بين جعجع وفرنجية

31 كانون الأول
, 2015
, 9:41م

كما كل عام تطل ليلى عبد اللطيف ليلة رأس السنة بتوقعات جديدة، كان أبرزها هذا العام حديثها عن لقاء تاريخي بين جعجع وفرنجية وتقارب بين القوات وحزب الله وعودة الرئيس سعد الحريري إلى الساحة اللبنانيّة.

وجاءت توقعات ليلى عبد اللطيف هذا العام كالتالي:

على الصعيد اللبناني:

– القصر الرئاسي يستقبل الرئيس الجديد في العام 2016 وحكومة الرئيس تمام سلام تستقيل وتشكيل حكومة جديدة بوجوه جديدة
– قانون النسبية هو قانون الانتخابي الجديد والانتخابات البلدية ستكون حاضرة في الـ2016
– 2016 ستشهد محاولة اغتيال فاشلة لشخصية عسكرية لبنانيّة
– التظاهرات ستعود إلى الشارع وسيشهد لبنان بعض الأحداث الأمنية وسيسقط شهداء
– محاكمات تبدأ في قضايا فساد ومنها وجوه سياسية حالية
– إحباط هجوم على سفارة عربية في بيروت وبلبلة امام قصر العدل
– صفقة تبادل العسكريين المخطوفين لدى داعش ستتم في 2016
– مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم سيكون شخصية العام 2016 بسبب إنجاز مهم وقهوجي يودّع منصبه
– قانون حق المرأة اللبنانية بإعطاء الجنسية لأولادها يبصر النور
– فنانة لبنانية تتعرض لاعتداء قد يصل إلى الاعتداء الجنسي
– لبنان يشهد قرار عفو دولي عن بعض الديون في العام 2016
– موقف حاسم وهام للبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي والمفاجئة في الملف الرئاسي ستصدر من الرابية ورئيس تكتل “التغيير والإصلاح” النائب ميشال عون “قلبو كبير”

– لقاء تاريخي بين جعجع وفرنجية وتقارب بين القوات وحزب الله والحريري يعود عإلى الساحة اللبنانيّة
– الرئيس نبيه برّي يحسم ملف كبير وجمهور أمل في الشارع
– لبنان سيكون بعيداً عن أي حرب اقليمية أو داخلية وحزب الله سيقدم مفاجئة من خلال 3 أحداث وسيرد على العملية الإسرائيلية الأخيرة
– رجل سياسي اسمه ميشال في ذمة الله
– المجلس النيابي في حالة حداد على نائب حالي
– عناصر الدفاع المدني سينالون حقوقهم في الـ2016
– رجل ديني مسيحي وآخر مسلم محط الأنظار في الـ2016

وعلى الصعيد الدولي:

-المعاناة السورية تبدأ بالانحسار والأسد يزور إيران ودولة أخرى لا يتوقعها أحد
-انسحاب بعض التنظيمات من سوريا بشكل مفاجئ
-الحسم العسكري عنوان المرحلة في العراق وقوات أميركية من جديد في العراق والموصل ستكون محط الأنظار
-الأزمة الروسية -التركية لن تتصاعد بل ستشهد انفراجات
-تركيا تنجح في بناء منطقة عازلة للاجئين
-القضية الفلسطينية ستكون حاضرة على الساحة الدولية بسبب بعض التطورات الخطيرة
-تظاهرات في اسرائيل ضد حكومة نتنياهو
-الملك الأردني يقوم بحملة من التغييرات
-انفجار أمام سفارة اسرائيلية في الخارج والجهة ستكون جديدة
-الأنظار ستتجه إلى بابا الفاتيكان بسبب حدث مهم
-السعودية ستكون شريكاً مهماً في العديد من القضايا وعفو في السعودية عن بعض السجناء والراتب السعودي سيكون الأعلى في الخليج
-التغيير في السعودية لن ينتهي والـ2016 سنة القرارات في السعودية التي ستطال المرأة أيضاً
-ظهور مرض خبيث في الصين التي ستشهد أعمال شغب
-كسوف مفاجئ ما يؤدي إلى حال من القلق في بعض الدول
-قضية فساد كبيرة في البرازيل

-الكويت ستنعم بالمزيد من الاستقرار والقيادة الكويتية ستأخذ قرارات مهمة
-أمير دولة الكويت يتعرض لوعكة صحية
-دبي تظهر بقوة والامارات ستعيد حسابات ماضية

 

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(135430)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(2)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}