الإثنين، أيلول 16، 2019

غرائب وعجائب

قضت مارغريتا سواريز من مدينة ماردة في المكسيك حياتها وهي تهتم بالحيوانات جميعهم بدون استثناء، حيث كانت تعطف عليهم وتقدم لهم الطعام. وبعد وفاتها، حدث امر غير متوقع، حيث جاءت جميع الحيوانات الى الجنازة لتقديم واجب العزاء،حيث جاء مجموعة من الكلاب الضالة والطيور. كانت سواريز تضع الطعام كل يوم على باب منزلها لاطعام الحيوانات الضالة والتي لا يوجد لها اصحاب، ... تتمّة »