الإثنين، تشرين الثاني 18، 2019

ريهانا ضحية المطاردة مجدداً

15 تموز
, 2015
, 7:59م
ريهانا ضحية المطاردة مجدداً

يتردد أن هناك مطارد جديد يراقب النجمة العالمية ريهانا ويرسل لها رسائل التهديد ويخاطبها بعباراتٍ خطيرة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وذلك بعد قرابة العام من توقيف مطارد سابق كان يهددها.

وتحقق الشرطة الأميركية مع رجل عُرِف بإسمين “أليكس ميرسر” و”رالف ألكسندر” بعد أن ظهر في باحة منزل النجمة العالمية ريهانا في نيسان الماضي حيث كان يلتقط صور selfie، ونشرها على مواقع التواصل الإجتماعي. إلا أن هذا الإزعاج ليس وحده الجزء المثير للقلق في الموضوع، بل إنه قام بالتغريد في وقتٍ لاحق بعبارات مخيفة، جاء فيها: “لو أنني قتلت ريهانا منذ قليل لكنت بحالةٍ جيدة الآن، لكني أحتاج لبندقية وأحتاج لرخصة لحمل السلاح لأنني لا يمكن أن أستخدم يدي”. وتابع بتغريدة نشرها مؤخراً خاطب فيها الرب طالباً “استعداده لاستقبال شخص جديد قد يموت قريباً”.

وقد وصلت العديد من الرسائل الغريبة والتي تحمل تهديداً للسلامة إلى ريهانا وأقاربها، علماً أن الشرطة تستخدم وظائف مواقع التواصل الإجتماعي لتتعقب ميرسر الكسندر حسبما ذكر موقع TMZ.

هذا وذكر موقع Gossip cop أنه تم إلقاء القبض على رجل مشرد يدعى كيفين McGlynn في يوليو(تموز)الماضي، بعد أن أرسل رسائل تهديد ومصطلحات مهينة مكتوبة بخط اليد إلى شقتها في نيويورك ومنزلها في كاليفورنيا. علماً أنه تم توقيفه ووجِهت إليه تهمة المطاردة، والتهديد، والتحرش.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(46940)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(3)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}