الخميس، تموز 18، 2019

رويدا عطية تخرج عن صمتها.. هكذا كانت تعنف

11 تموز
, 2019
, 12:32م
رويدا عطية تخرج عن صمتها.. هكذا كانت تعنف

خرجت الفنانة السورية رويدا عطية عن صمتها للمرة الأولى، متحدّثة عن التعنيف اللفظي والمعنوي والجسدي الذي تعرّضت له في صباها لسنوات من قبل زوجها الأول.
وأعلنت خلال استضافتها في البرنامج الاجتماعي “مع أو ضدّ” الذي تقدمه الإعلامية علا فارس عبر قناة “بي إن دراما”، أنها تزوجت في الـ 17 من عمرها من رجل يكبرها بـ 20 عاماً، بعد أن وقعت في حبه بسبب كلامه المعسول معها.

وقالت عطية: “تزوّجته لأنني كنت أبحث عن صورة شبيهة لوالدي الذي فقدته في سنّ صغيرة، لكنّني رأيت في ما بعد أن الصورة مشوّهة”، مضيفة: “تزوّجت من دون رغبة أهلي وبقيت على قطيعة معهم لسنوات”.

وأكملت: “عشتُ مع زوجي في منزل أهله ومع والدته التي كانت سئية جدا بحقي والله يسامحها. تعرّضتُ كثيراً للضرب، لكنني لم أكن أكشف عن معاناتي وواقعي لأحد لأنني كنت أخجل. كنتُ أبكي دائماً. وحين طلبت الطلاق الجميع أصيب بصدمة”.

وتابعت عطية حديثها عن التعنيف الذي تعرّضت له، قائلة: “ازدادت وتيرة التعنيف حين شاركت في برنامج “سوبر ستار”، فزاد القمع من ناحيته لكي لا أحصد المزيد من الأضواء، ولكي لا أشذّ عن طوعه”.

وكشفت أنه سمح لها حينها بالمشاركة في البرنامج لأهداف مادية واستغلالاً لصوتها. وأكّدت أن المشاركين في “سوبر ستار” حينها، ومنهم الفنان ملحم زين والفنانة الأردنية ديانا كرزون، كانوا على دراية بما يحصل معها لكنها أنها كانت تنكر ذلك دائماً”.

وكشفت عطية المزيد، قائلةً: “حاولَ أن يهينني مرّة، فاضطررت أن أختبئ عند ديانا في غرفتها”.

وأفصحت عن بعض العبارات التي كان يقولها لها: “انت ابشع امرأة بالتاريخ، منيح اللي انا متزوجك مين كان بيقبل فيكي”. واتخذت قرار طلب الطلاق في العام 2006، بعد مشاركتها في البرنامج بثلاث سنوات.

والجدير بالذكر أن عطية تزوّجت مرة ثانية خلال العام الماضي وأنجبت طفلاً.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(539210)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(2) {
    [0]=>
    int(32)
    [1]=>
    int(3)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}