الإثنين، كانون الأول 4، 2017

تجمع العلماء يدعو تركيا لاخراج قواتها من العراق وإقفال حدودها مع سوريا

7 كانون الأول
, 2015
, 6:28م
تجمع العلماء يدعو تركيا لاخراج قواتها من العراق وإقفال حدودها مع سوريا

علق تجمع العلماء المسلمين على ما اعتبره “الانتهاكات المتمادية للسيادة العربية”، وقال في بيان: “لقد وصلنا إلى وضع بات فيه الإنسان العربي يشعر بحالة من الذل لم يعشها من قبل. ففلسطين يحتلها العدو الصهيوني، وسوريا تتكالب عليها كل الطغاة من كل حدب وصوب تحت حجة واهية وهي السعي للديمقراطية التي قد لا تجد بلدا من بلدان الخليج يتمتع بها، والعراق اليوم تنتهك سيادته من العثمانيين الجدد، وأيضا استنادا إلى كذبة المساعدة في محاربة داعش التي يكفي في محاربتها أن تمتنع تركيا عن مد يد العون إليهم وعدم شراء النفط منهم وعدم تهريب المقاتلين عبر حدودها”.

أضاف: “من يصدق اليوم أن تركيا هي دولة تحارب الإرهاب؟ لقد ثبت للجميع أنها بلد راع للإرهاب هي وحلفها الذي تنتمي إليه وعلى رأسه الولايات المتحدة الأميركية والكيان الصهيوني”.

واستنكر التجمع “الانتهاكات التركية والأميركية للسيادة في سوريا والعراق”، دعا “الشعب المجاهد والمقاومة في البلدين الى خوض حرب تحرير لكل شبر من الأراضي تطأها أقدام الغزاة الجدد”.

ودعا تركيا “بصفتها دولة مسلمة أن تخرج قواتها من العراق وأن تقفل حدودها مع سوريا وتمتنع عن دعم الإرهابيين التكفيريين، سواء داعش أم أخواتها”.

وختم: “أما مع الأميركي الذي اعتدى بالأمس على الجيش السوري في دير الزور وأعلن بذلك صراحة مناصرته لداعش، فلا حل سوى بالمقاومة أو يتركوا بلادنا تدير شأنها بنفسها. أما روسيا فهي جاءت بطلب رسمي من حكومة سوريا وهي تدافع عن سوريا وشعبها ونطلب منها أن تساعد أيضا في منع الانتهاكات لهذا البلد الذي يعتبر محورا أساسيا في خط المقاومة”.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(125838)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(30)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}