الجمعة، شباط 24، 2017

تأجيل البند المتعلّق بالنفط لوجود بعض الوزراء خارج البلاد

11 كانون الثاني
, 2017
, 2:16م
تأجيل البند المتعلّق بالنفط لوجود بعض الوزراء خارج البلاد

أرجأ مجلس الوزراء البت بتعديل النظام المالي لهيئة إدارة قطاع النفط الى جلسة أخرى نظراً لغياب وزير المال.

وعقد مجلس الوزراء جلسة في السراي الحكومي برئاسة سعد الحريري وبغياب الوزراء الذين يشاركون رئيس الجمهورية ميشال عون في زيارته الى السعودية وقطر.

وكان قد استهل الحريري الجلسة بوصف زيارة عون للسعودية بالتاريخية والناجحة بكل المعايير، منوها بالعلاقة التي تربط بين لبنان والمملكة.

والى ذلك، أشاد الحريري بمقررات جلسة الحكومة السابقة لاسيما لجهة التعيينات في وزارة الاتصالات آملا استكمالها لاحقا.

وتلا وزير الثقافة غطاس خوري مقررات مجلس الوزراء، موضحا أن “الحريري رأى في زيارة السعودية وقطر خطوة مهمة لترميم العلاقات وأكدّ وقوفه إلى جانب الرئيس في كل ما يخدم مصلحة لبنان”.

ولفت خوري الى ان “الحريري نوه بمقررات المجلس بقصر بعبدا لجهة التعيينات بوزارة الاتصالات آملا أن تشكل مدخلا لدفع الوزارة الى الأمام”، مشيرا الى ان “المجلس تداول البنود التي وردت على جدول الاعمال وقام بتأجيل بعضها نتيجة عدم وجود بعض الوزراء المختصين”.

وأعلن خوري عن “وضع رؤية جديدة لمناقشة موضوع النازحين السوريين وعدل اللجنة التي لها علاقة بالموضوع، واعتماد استراتيجية معتمدة لدى مجلس الوزراء لحل هذا الملف”.

وأعلن وزير الاشغال بعد لقائه الحريري أن “الحريري اتخذ قرارا بزيادة عدد الأجهزة التي تصدر أصواتاً لإبعاد الطيور عن المطار”، معتبرا أن “نهر الغدير والكوستابرافا ليسا من مسؤولية وزارة الاشغال”.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(283078)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(30)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}