الخميس، تشرين الثاني 30، 2017

المعلم: الحكومة والشعب فى سوريا يواجهان معركة مصيرية ضد الارهاب التكفيري

21 كانون الثاني
, 2016
, 7:17م
المعلم: الحكومة والشعب فى سوريا يواجهان معركة مصيرية ضد الارهاب التكفيري

إلتقى وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم اليوم، المفوض السامي للامم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي والوفد المرافق.

وأوضح المعلم خلال اللقاء أن “الحكومة والشعب فى سوريا يواجهان معركة مصيرية ضد الارهاب التكفيري وداعميه الذين يهاجمون الشعب السوري والبنية التحتية والانجازات الحضارية لسورية”.

ولفت المعلم الى أن “الحكومة السورية تحرص خلال هذه المعركة على ضمان الظروف المعيشية لمواطنيها والمهجرين على حد سواء، بالتعاون مع الامم المتحدة والمنظمات الجدية المعنية بتقديم المساعدة فى المجال الانساني وتلبية الاحتياجات الانسانية بالتنسيق مع الهلال الاحمر العربى السوري”، منبها الى “ضرورة عدم تسييس المساعدات الامر الذي يؤدي الى تراجع أوضاع اللاجئين وخدمة أجندات سياسية خاصة بعيدة عن الشأن الانساني”.
من جانبه قال غراندي أن “المفوضية تدرك الصعوبات التي تقف بوجه قيامها بآداء مهامها وهي تعمل لموازنة قضايا اللجوء والثغرات الموجودة بين الموارد المتوافرة والاحتياجات الانسانية المطلوبة”، مشيرا الى “تقدير المفوضية للتعاون القائم مع الحكومة السورية في مجال مساعدة اللاجئين والمهجرين فى ضوء تزايد أعداد هؤلاء وتفاقم أوضاعهم المعيشية”. وأكد “إستعداد المفوضية لمواصلة هذا التعاون”.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(142777)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(30)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}