الجمعة، تشرين الثاني 22، 2019

الحريري: التغريب المتكرر للبنان عن عروبته نذير شؤم

22 كانون الثاني
, 2016
, 11:16ص
  • Hashtags »
  • كلمة المفتاح »
الحريري: التغريب المتكرر للبنان عن عروبته نذير شؤم
أكد رئيس تيار المستقبل سعد الحريري أن “انفراد وزارة الخارجية بما زعمت انه نأي بالنفس عن موقف عربي جامع في المؤتمر الطارئ لوزراء خارجية المؤتمر الإسلامي للتضامن مع المملكة العربية السعودية في مواجهة الاعتداءات على بعثاتها الدبلوماسية في إيران ولرفض التدخل الإيراني في الشؤون العربية هو موقف لا يعبر عن غالبية الشعب اللبناني وخروج مرفوض للمرة الثانية عن سياسة الوقوف مع الإجماع العربي التي شكلت قاعدة ذهبية للدبلوماسية اللبنانية منذ الاستقلال”.
 
وقال الرئيس الحريري في بيان له اليوم: إن الناي بالنفس يتحول اصطفافا حين تجد الخارجية اللبنانية نفسها للمرة الثانية وحيدة خارج موقف جميع الدول العربية بلا استثناء وتنأى بنفسها وحيدة عن قرار تؤيده جميع الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي باستثناء ايران المعتدية على البعثات الدبلوماسية والسيادة العربية.
 
وسأل: عن ماذا نأت الخارجية اللبنانية بنفسها هذه المرة خصوصا ان البيان لم يتضمن اي ذكر للبنان او اي تنظيم سياسي لبناني، ام اننا بصدد محاولة للنأي بالدبلوماسية بعيدا عن لبنان وعروبته نحو ايران وعدوانيتها ومصالحها التوسعية؟
 
وحذر الرئيس الحريري في بيانه بان هذا التغريب المتكرر للبنان عن عروبته وعن قواعد دبلوماسيته التاريخية إنما هو نذير شؤم عن محاولة الهيمنة على القرار الوطني ضد إرادة غالبية اللبنانيين وعلى حساب مصالحهم ومصلحة لبنان العليا.
 
وختم  الحريري “انني على ثقة تامة بان اخواننا العرب يعرفون ان مواقف الخارجية اللبنانية هي رهينة ذرائع يتبرأ منها اللبنانيون المخلصون لوطنهم وعروبتهم وقيمهم الذين لن يسمحوا لهذا الوضع الشاذ ان يطول ويتجذر”.
العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(142978)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["tag__in"]=>
  array(4) {
    [0]=>
    int(155)
    [1]=>
    int(426)
    [2]=>
    int(11787)
    [3]=>
    int(53)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}