الجمعة، كانون الأول 8، 2017

الجبهة الديمقراطية إلتقت سعد: الوفاء لدماء شهداء يستلزم استعادة الوحدة الوطنية

26 تشرين الأول
, 2015
, 4:13م
الجبهة الديمقراطية إلتقت سعد: الوفاء لدماء شهداء يستلزم استعادة الوحدة الوطنية

إجتمع وفداً من “الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين” ضم كل من علي فيصل، خالد يونس، عدنان يوسف وتيسير عمار، رئيس “التنظيم الشعبي الناصري” الدكتور اسامة سعد وعرضوا التطورات السياسية.

ودان الوفد، في بيان، “اي محاولة تستهدف العلاقات الفلسطينية – اللبنانية”، معتبرا ان “سعد رمز من رموز المقاومة الوطنية اللبنانية التي قاومت الاحتلال الاسرائيلي، ولا زال يرتبط بعلاقات نضالية مع الشعب الفلسطيني ومختلف فصائله وبالاخص مخيم عين الحلوة”.

كما عرض “تطورات الهبة الشعبية التي تتطور بشكل تدريجي على طريق الانتفاضة الشاملة ضد الاحتلال والاستيطان”، مؤكدا ان “شعب فلسطين بشبابه وفتيته ونسائه ورجاله يدفعون هذا الثمن الكبير من التضحيات من اجل استرداد قضيتهم وحملها بيدهم، بعد ان حاول الكثيرون تصفيتها والقضاء عليها”.

ورآى الوفد ان “الوفاء لدماء شهداء يستلزم اليوم قبل الغد العمل على استعادة الوحدة الوطنية، لحماية منجزات وتضحيات الشعب في الميدان، وذلك عبر تشكيل الاطر الوطنية التي تحتضن وتدير العمل الانتفاضي بقيادة موحدة، وتشكل غرفة عمليات مشتركة في قطاع غزة، تتكامل مع حركة لاجئين في كل تجمعات اللجوء والشتات في اطار استراتيجية وطنية جديدة، تنهي مسيرة المفاوضات العبثية وتعمل على تطبيق قرارات المجلس المركزي خاصة وقف التنسيق الامني والغاء اتفاق باريس الاقتصادي”.

وأشار الى “مواصلة جهوده من اجل ضمان امن واستقرار المخيمات بشكل عام ومخيم عين الحلوة بشكل خاص، وتعزيز علاقاته مع الجوار”، مقدرا “جهود الدولة اللبنانية ومؤسساتها الامنية واللجنة الامنية الفلسطينية وجميع الفصائل الذين يجهدون من اجل قطع الطريق على كل من يحاول العبث بأمن المخيمات وجوارها”.

وشدد على ان “تحصين الحالة الفلسطينية في لبنان يتطلب اقرار الحقوق الانسانية وتحسين خدمات الاونروا، بما يوفر مقومات الصمود الاجتماعي للاجئين ونضالهم من اجل حق العودة”.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(108450)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(30)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}