الإثنين، تشرين الأول 14، 2019

الإتحاد اللبناني لكرة القدم ينصفُ اللاعبين الشباب

11 تموز
, 2019
, 8:15م
الإتحاد اللبناني لكرة القدم ينصفُ اللاعبين الشباب

ما صدر اليوم عن الإتحاد اللبناني لكرة القدم، لا يمكن أبداً أن يمر مرور الكرام، هو قرارٌ يفرضُ على أندية الدرجتين الأولى والثانية إشراك عدد من اللاعبين دون ال22 سنة في مجمل مباريات الدوري العام.

وجاء في نص القرار: “على أندية الدرجتين الأولى والثانية إشراك عدد من اللاعبين دون ال22 سنة في مجمل مباريات الدوري العام، وبطولة كأس لبنان على أن لا تقل المشاركة عن ألف دقيقة للاعب واحد، وألف وخمسمائة دقيقة للاعبان، والفي دقيقة لثلاثة لاعبين وكل نادي لا يستوفي العدد المطلوب من الدقائق في نهاية الموسم الرياضي يتم حسم 3 نقاط من رصيده العام في بطولة الدوري”.

جيل الشباب سيكون المستفيد الأول من هذا القرار، حيث أتت فرصتهم لإثبات أنفسهم على الساحة الكروية بعد سنوات من تهميشهم، ويظهر هذا الأمر في تشكيلة منتخب لبنان التي شاركت مؤخراً في كأس أسيا، وذلك بسبب مشكلة معدل الأعمار التي يمر بها المنتخب، فالتشكيلة التي شارك فيها ابناء الأرز أصغر لاعبيها كان مواليد 1994، أي انه يبلغ من العمر 25 عاماً، ونتكلم هنا عن لاعبين محترفين هما جورج ملكي وهلال الحلوة، أبرز إكتشافات البطولة بالنسبة لمنتخب لبنان، وكان الحارس مصطفى مطر الأصغر عمراً لكنه لم يشارك وهو مواليد 1995 أي أكثر من 22 عاماً، أما بالنسبة للذين شاركوا من لاعبي الدوري اللبناني فكان لاعب النجمة نادر مطر صاحب الـ27 عاماً، إذا هنا الكلام عن مشاركة لاعبين بعمر 22 عاماً سيزيد من فرصة إثبات أنفسهم، وقد تكون فرصةً للإحتراف خارجاً، فالفرق التي تلجاً إلى دوريات هواة، تستهدف صغار العمر وليس الكبار بكل تأكيد.

66385296_2233113756743072_2176121351763394560_n

الإتحاد اللبناني لم يأتٍ على ذكر سبب قراره، ولكن بكل تأكيد هذا القرار تاريخي، وقد يكون بداية لعصر الإحتراف في لبنان، والإنتقال نحو المنتخب المنافس، فهداف المنتخب القطري مثلاً والذي ظفر بكأس أسيا، المعز علي يبلغُ من العمر 22 عاماً، مثله كمثل أكرم عفيف أفضل صانع ألعاب في كأس أسيا، فيما يبلغ عمر اللاعب البارز بسام الراوي 21 عاماً فقط، لهذا تعتبر مشاركة اللاعبين الشباب وإنخراطهم المبكر في المباريات، الأهم في ما أصدره الإتحاد اللبناني، على آمل المضي قدماً في هكذا قرارات، حتى تحرير تواقيع اللاعبين المحاصرين مدى الحياة في فرقهم.

ملحق

 

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(539343)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(24)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}