الخميس، تشرين الثاني 14، 2019

إطلاق الاكاديمية اللبنانية الالمانية لكرة القدم في مدينة كميل شمعون الرياضية

28 تموز
, 2017
, 10:30ص
  • Hashtags »
  • كلمة المفتاح »
إطلاق الاكاديمية اللبنانية الالمانية لكرة القدم في مدينة كميل شمعون الرياضية

أطلقت في مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت، “الأكاديمية اللبنانية الالمانية لكرة القدم”، في حفل اقيم برعاية وزير الشباب والرياضة محمد فنيش، وفي حضور رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم هاشم حيدر، ومدير عام المدينة الرياضية رياض الشيخة، ممثل السفارة الالمانية في لبنان عماد صياح، ممثل معهد “غوتيه” الألماني في لبنان عبد الله عنان، مسؤولي الرياضة في الاحزاب وحشد من الرياضيين والاعلاميين ولاعبي كرة القدم وحكام دوليين واهالي اللاعبين.

والقى الوزير فنيش كلمة أكد فيها “أن الاكاديمية اللبنانية تعتبر خطوة مهمة جدا من أجل تطوير كرة القدم اللبنانية والانتقال بها الى الاحتراف”. وقال: “أن الوزارة منفتحة على كل المبادرات الرياضة من اي بلد أو جهة كانت اذا كان هدفها النهوض بالرياضة اللبنانية على مختلف المستويات”. وأعلن “ان المنشآت الرياضية الرسمية ستكون بتصرف أي مبادرة أو نشاط أو مشروع رياضي هدفه تطوير وتحسين مستوى الرياضيين اللبنانيين وابراز اسم لبنان في الميادين الرياضية العالمية”.

وقال: “رغم كل الأحداث والمشاكل التي يشهدها البلد، فإن الايجابيات تبقى كثيرة، فالانشطة الرياضية التي تقام في لبنان كثيرة ومهمة، ويشارك فيها سنويا عدد كبير جدا من الرياضيين، خصوصا الماراتون الذي ينظم في كل المدن والمناطق اللبنانية”، مؤكدا “ان الوزارة تدعم مثل هذه النشاطات من اجل دعم الرياضة وحماية الشباب اللبناني”.

وحيا فنيش “الجيش اللبناني المرابط على الحدود وكذلك المقاومة التي تحمي لبنان من خطر الارهاب الذي فتك في جسد المنطقة كلها، الا انه انكسر على ايدي المقاومين في لبنان ليبقى لبنان حرا وقويا أمام الأخطار التي تتهدده”.

واشاد الوزير فنيش بالشباب اللبناني، وقال: “اذا تمت تهيئة الظروف والامكانات المناسبة فإن الجميع سيعرف ان لبنان يمتلك طاقات كبيرة في المجالات الرياضية كافة”.

من جهته، اعتبر الشيخ “ان مشروع الاكاديمية الالمانية يشكل ضرورة الآن من اجل اعطاء دفعة جديدة لكرة القدم اللبنانية”، مرحبا “بهكذا مشاريع رياضية تهدف الى تطوير الرياضة في لبنان”. وقال: “ان المهم اليوم في لبنان هو دفع الشباب والناشئين باتجاه الرياضة من اجل الابتعاد عن كل الآفات وأولها التدخين والمخدرات”، مشيرا الى “ان الهدف الاول للرياضة هو النهوض بالمجتمعات وتحسينها، وحماية الشباب اللبناني”.

وقال ممثل معهد “غوتيه” عنان “ان المانيا تدعم هكذا المشاريع بقوة، خصوصا في المجالات الثقافية والرياضية والتي من شأنها أن تعزز التعاون بين لبنان والمانيا وتمتن أواصر العلاقة بين البلدين”، مشددا على “اهمية ان يستفيد لبنان من التجربة الالمانية في كرة القدم على اعتبار ان المدرسة الالمانية هي من اهم المدارس في العالم وخصوصا في كرة القدم”.

وخلال الاحتفال، تم عرض فيلم قصير يتحدث عن الاكاديمية اللبنانية الالمانية، اضافة الى شهادات من مدربين في الاتحاد الالماني لكرة القدم الذين سيكونون مشرفين على الاكاديمية، بالاضافة الى المدرب الالماني المحترف محمد حدرج والذي سيشرف مباشرة على تدريبات اللاعبين المنتسبين الى الاكاديمية على ارض ملعب المدينة الرياضة.

وكانت قد قدمت الحفل ميساء اسعد التي شرحت دور الاكادمية وأهدافها، كما كانت كلمة للطلاب القاها جواد علي برو. وفي الختام التقطت الصور التذكارية.

الوكالة الوطنية للإعلام

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(343708)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["tag__in"]=>
  array(2) {
    [0]=>
    int(101)
    [1]=>
    int(102)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}