الخميس، تشرين الثاني 30، 2017

أبي اللمع بعد لقاءه سلام: عدم اجتماع مجلس الوزراء سيؤدي الى عواقب غير حميدة

29 تشرين الأول
, 2015
, 7:01م
أبي اللمع بعد لقاءه سلام: عدم اجتماع مجلس الوزراء سيؤدي الى عواقب غير حميدة

إلتقى رئيس مجلس الوزراء تمام سلام عصر اليوم في السراي الكبير، برئيس الرابطة المارونية النقيب سمير أبي اللمع مترئسا وفدا من مجلسها التنفيذي.

وقال ابي اللمع بعد اللقاء: “تشرفنا اليوم بزيارة دولة الرئيس سلام لوضعه في أجواء استحقاقين اجتماعيين للرابطة، أحدهما في كانون الأول والثاني مؤتمر وطني حول الإدارة في لبنان. وشكل اللقاء مناسبة للحديث عن المواضيع المطروحة اليوم على الساحة اللبنانية. وقد أكد دولة الرئيس على تقديره واحترامه للمؤسسات التي يجب أن تبقى بمنأى عن الخلافات السياسية والمناطقية والطائفية خصوصا فيما يتعلق بموضوع النفايات”.

أضاف: “لقد أضحى موضوع النفايات تجاذبا سياسيا ومناطقيا وطائفيا وهذا الشيء سيؤدي، لا سمح الله، الى عواقب وخيمة لأن العيش المشترك في هذا البلد يتضمن ومن ضمن أولوياته التكافل والتضامن بين اللبنانيين، وهذا ما يسعى اليه دولة الرئيس. وفي الواقع السياسي العام وبعد الضعف الحاصل اليوم في الشغور في رئاسة الجمهورية والضعف الحاصل في المجلس النيابي يبقي مجلس الوزراء الذي يجب أن يكون متضامنا وأن تعقد الجلسات بصورة مستمرة وأن يصار الى إصدار قرارات تكون في مصلحة المواطن لأن عدم اجتماع مجلس الوزراء سيؤدي الى عواقب غير حميدة على المستوى الاقتصادي وعلى مستوى صدقية لبنان”.

واستقبل سلام وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب، وكان عرض للاوضاع والتطورات.

العودة إلى أعلى
array(4) {
  ["post__not_in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(109616)
  }
  ["posts_per_page"]=>
  string(1) "3"
  ["category__in"]=>
  array(1) {
    [0]=>
    int(30)
  }
  ["no_found_rows"]=>
  int(1)
}